دار الطالبة بجماعة حد الدرى تتوصل بأسرة و أغطية و وسائد من المجلس الاقليمي للصويرة بمساهمة جهة مراكش/ آسفي .

 

دار الطالبة بجماعة حد الدرى تتوصل بأسرة و أغطية و وسائد من المجلس الاقليمي للصويرة بمساهمة جهة مراكش/ آسفي

في إطار انفتاح المجلس الاقليمي للصويرة على  كل الفاعلين من أبناء المنطقة، عبر توفير المناخ الملائم للإشتغال، وتقديم المساعدة والدعم اللازمين لهم، وتبسيط المساطر الإدارية، ومواصلة التنسيق والتعاون مع ذوي المبادرات التنموية الجادة،

وبآمر وتكليف من رئيس المجلس الاقليمي للصويرة السيد كبير المعاشي توصلت دار الطالبة  “بجماعة حد الدرى ” من جماعة حد الدرى ب94 سرير و 94 مرتبة و 94  وسادة مغلفة و188 غطاء خفيف و 188 غطاء ثقيل .

و توصلت المؤسسة الإجتماعية المذكورة من جماعة حد الدرى بالمستلزمات المذكورة، في إطار مساهمة  بين المجلس  الاقليمي للصويرة و مجلس جهة مراكش آسفي.

وقد اشرفت على العملية نيابة عن رئاسة المجلس الاقليمي السيدة ليلى الرافعي، عضوة المجلس ورئيسة لجنة التنمية القروية والحضرية وإنعاش الاستثمارات والماء والطاقة والبيئة

وهي عضوة ايضا بالمجلس الجماعي لحد الدرى حيث قامت بتسليم رئيس جماعة حد الدرى السيد يوسف الصديقي  من المرآب الاقليمي  افرشة لفائدة المؤسسة المذكورة .. بحضور  واشراف كل من ممثل السلطة الاقليمية قائد قيادة حد الدرى ورئيس جمعية دار الطالبة بحد الدرى ومدير المصالح بنفس الجماعة وبعض الموظفين .

إن الحقيقة تؤكد بالملموس ، وجود بصمة لكل الفاعلين في الحقل الاجتماعي والإنساني خصوصا بالعالم القروي   من  منتخبين وسلطات إقليمية ، ان المؤسسة التي من المنتظر ان تساهم في الحد من الهدر المدرسي والإسهام في خلق جو ملائم للتمدرس لتلاميذ إقليم الصويرة و بالخصوص العالم القروي.  

وقد مكن هذا المشروع من توفير توسيع الطاقة الإستيعابية لدار الطالبة بتوفير معدات إضافية، ما سيلبي الحاجيات المتزايدة لتلميذات الدواوير المجاورة، وسيمكن من مواصلة تشجيع التمدرس والحد من التسرب والإنقطاع والهدر المدرسي في صفوف بنات الوسط القروي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *